القائمة الرئيسية

الصفحات

دخول محمد ترك زوج الفنانة دنيا بطمة العناية المركزة ، فما السبب ؟

مواقع التواصل الاجتماعي تهتز صباح اليوم على إثر خبر صادم و مفجع ، محمد ترك زوج دنيا باطمة السابق في العناية المركزة ، و اليكم التفاصيل .  تفاجئ رواد مواقع التواصل الاجتماعي صباح اليوم على اثر صور للمنتج و البحريني و الزوج السابق للفنانة المغربية دنيا بطمة بصور له و هو في حالة حرجة داخل العنايات المركزة ، و اضافت بعض الصفحات ان هذا الأخير قد أقدم بالفعل على انهاء حياته بعد عدة محاولات صلح مع زوجته السابقة، لكن كلها بائت بالفشل، محمد ترك بعد ان تم منعه من دخول حفلة من تنظيم الفنانة المغربية دنيا باطمة ، لم يتمالك اعصابه و خرج سابقا بعدة تصاريح يهاجم من خلالها دنيا، و لكن هذا الأخير سرعان ما تراجع عن عدوانه و بادر في عدة مناسبات بالصلح ، لكن كل عروضه لاقت الرفض ، الى ان خرجت بعض الإشاعات تقول ان هذا المنتج البحريني قرر انهاء حياته بعد الفضيحة التي تعرض لها.  الى هذه اللحظة ليس هنالك تأكيد لصحة الخبر المنتشر و ان محمد ترك تلقى سابقا العلاجات الضرورية و هو الأن بصحة جيدة ، و على حسب قول بعض المقربين فقد قرر تورك ترك كل ما حدث ورائه و بدأ صفحة جديدة مع شخص جديد ، مضيفا مثلا شعبيا مغربيا " الله ينجيك من المشتاق الى داق" . ...... محمد ترك قام بالزواج بالفنانة المغربية دنيا بطمة سنة 2013 حيث هذه الأخيرة كانت في بداية مشوارها الفني ، و ان الفضل و كل الفضل يعود للمنتج البحريني الذي ساعدها و هيأ لها البساط لتمشي في طريق سهل ، بسبب شهرته و سمعته المعروفة في الوسط الفني قام بتوجيهها لتصل لما وصلت اليه الآن.  لكن على حسب قوله فقد تغيرت تغييرا جذريا بعدما اصبحت تعيش الحياة التي كانت فقط تحلم بها مقارنة عندما كانت مجرد فتاة مع حلم ، ولكن معدنها انكشف بعد ما قامت بتسلق ضهر المنتج البحريني للقمة و رمييه كأنه فقط كان مجرد خادم انتهت مدة صلاحيته و انها الأن في عملية بحث عن خادم اخر يقدم و يوفر  أكثر مما يوفره الزوج السابق،  فهو الوحيد الذي يعرف حقيقتها و انها خاضعة لأكثر من 20 عملية تجميل كي تخفي حقيقتها البشعة، و لكن الزمن له رأي اخر فكلما تقدمت في العمر بدأ القناع المرتدى بالإنشقاق ، الى حين ظهور ما كان يخفى ل سنين و سنين .

مواقع التواصل الاجتماعي تهتز صباح اليوم على إثر خبر صادم و مفجع ، محمد ترك زوج دنيا باطمة السابق في العناية المركزة ، و اليكم التفاصيل .


تفاجئ رواد مواقع التواصل الاجتماعي صباح اليوم على اثر صور للمنتج و البحريني و الزوج السابق للفنانة المغربية دنيا بطمة بصور له و هو في حالة حرجة داخل العنايات المركزة ، و اضافت بعض الصفحات ان هذا الأخير قد أقدم بالفعل على انهاء حياته بعد عدة محاولات صلح مع زوجته السابقة، لكن كلها بائت بالفشل، محمد ترك بعد ان تم منعه من دخول حفلة من تنظيم الفنانة المغربية دنيا باطمة ، لم يتمالك اعصابه و خرج سابقا بعدة تصاريح يهاجم من خلالها دنيا، و لكن هذا الأخير سرعان ما تراجع عن عدوانه و بادر في عدة مناسبات بالصلح ، لكن كل عروضه لاقت الرفض ، الى ان خرجت بعض الإشاعات تقول ان هذا المنتج البحريني قرر انهاء حياته بعد الفضيحة التي تعرض لها.


الى هذه اللحظة ليس هنالك تأكيد لصحة الخبر المنتشر و ان محمد ترك تلقى سابقا العلاجات الضرورية و هو الأن بصحة جيدة ، و على حسب قول بعض المقربين فقد قرر تورك ترك كل ما حدث ورائه و بدأ صفحة جديدة مع شخص جديد ، مضيفا مثلا شعبيا مغربيا " الله ينجيك من المشتاق الى داق" .


محمد ترك قام بالزواج بالفنانة المغربية دنيا بطمة سنة 2013 حيث هذه الأخيرة كانت في بداية مشوارها الفني ، و ان الفضل و كل الفضل يعود للمنتج البحريني الذي ساعدها و هيأ لها البساط لتمشي في طريق سهل ، بسبب شهرته و سمعته المعروفة في الوسط الفني قام بتوجيهها لتصل لما وصلت اليه الآن.


لكن على حسب قوله فقد تغيرت تغييرا جذريا بعدما اصبحت تعيش الحياة التي كانت فقط تحلم بها مقارنة عندما كانت مجرد فتاة مع حلم ، ولكن معدنها انكشف بعد ما قامت بتسلق ضهر المنتج البحريني للقمة و رمييه كأنه فقط كان مجرد خادم انتهت مدة صلاحيته و انها الأن في عملية بحث عن خادم اخر يقدم و يوفر أكثر مما يوفره الزوج السابق، فهو الوحيد الذي يعرف حقيقتها و انها خاضعة لأكثر من 20 عملية تجميل كي تخفي حقيقتها البشعة، و لكن الزمن له رأي اخر فكلما تقدمت في العمر بدأ القناع المرتدى بالإنشقاق ، الى حين ظهور ما كان يخفى ل سنين و سنين .

تعليقات