القائمة الرئيسية

الصفحات

عمالقة الثروة في العالم!! فما سرههم

كوكب الأرض كوكب مليئ بشكل لا نهائي بالثروات و الخيرات التي تفي حاجيات ما يقارب الثمانية مليار شخص تقرببا حول العالم لكن و على الرغم من وجود مصادر عدة الموارد الا ان القلة القليلة من هذا العدد الهائل من الناس فقط يستطيعون العيش بحرية و بدون عمل بسبب التراكم الهائل للثروة لديهم لدرجة ان البعض منهم يقوم بشراء اشياء لا فائدة منها فقط للترفيه في حسن يوجد على الجانب الأخر اناس لا يستطيعون تأمين قوت يومهم ، فما السبب اذن في هذا فرق بين هؤلاء بالرغم من انهم يعيشون جميعهم على كوكب واحد .    حسب مجلة فوربس الأمريكية وصل عدد المليارديرات سنة 2022 الى حوالي 2755 ملياردير في 70 دولة حول العالم و الرقم في الإزدياد ، اذا قمنا بمقارنة هذا العدد بعدد سكان العالم فالنسبة ضئيلة جدا ، و ان نسبة ان تصبح مليارديرا في السنوات القادمة هي شبه مستحيلة ، فكيف الحل اذا كيف يمكن لشخص ان يصل لمستوى الثاء الذي وصل اليه هؤلاء قبله و في المستوى الصفر نن المستويات المالية ، بالمناسبة و كتوضيح فنسبة ان تصبح مليارديرا اذا كنت مليونيرا فهي نسبة اعلى من ان تكون فقيرا حاليا. (مزحة)    اغنى رجل على هذا الكوكب حاليا هو ايلون ماسك و تقدر ثروته بحوالي 250 مليار دولار متصدرا بفارق كبير عن البقية و عن تاني اقرب منافس له ، و تعود اغلب ثروته لشركة السيارات المملوكة من طرفه و شركة سبيس اكس للفضاء و التي تقدر قيمتها بحوالي مئة مليون دولار . اغلب المليارديرات عصاميين و وصلو لثروثهم عن طريق عدة مجالات قامو بإحترافها و بتقديم أفكار لم يتم تقديمها مسبقا ، فبتميزهم عن الأغلبية انفردو في القمة.    لنتحدث عن مارك زكربيرج و عن شركته العملاقة فايسبوك ، مارك في بداياته لاقى انتقادا كبيرا من اصدقائه و من اقربائه فقط لأنه قام بتقديم شيئ جديد و غريب ، شيئ ليس معتادا عند الناس ، فمن الطبيعي ان يهاجمه كل من تم طرح الفكرة عليه ، و لك ان تتخيل ما وصل اليه تطبيق فايسبوك حاليا ، و الذي صار تقريبا اكبر منصة اعلانات و التواصل اجتماعي في العالم ، و غزى كل الهواتف و صار تفحصه مهمة كل بشري تقريبا في اليوم.      ان تنفرد في القمة ليس امرا سهلا ، فلكي تكون شخصا ناجحا يجب ان تكون متمييزا في تفكيرك و في رؤيتك للصورة التي امامك ، و ان تكون مختلفا في رؤية المشاكل التي تراود محيطك ، فأغلب من ستقابلهم ستجد انهم يقومون الشكو و التذمر من بعض المشاكل التي تواجههم ، لكن نادرا ما تجد شخصا يرى في تلك المشاكل فرص لتطوير نفسه و طريقة تعامله مع تلك المشاكل مختلفة عن الأغلبية العظمى من الناس ، هذا النوع من البشر فرصته ان يستقل ماليا في المستقبل كبيرة ، بالنظر لأساليبه و طريقة تفكيره الخارجة عن الصندوق ، فببساطة لكي تعيش كتلك النسبة القليلة من الناس (1٪) فعليك ان لا تفعل ما يفعله اغلبية الناس (99٪).    نحن نعيش في عصر متسارع و مكتظ ، حاليا التشتيت امر سهل يصيب معظم الشباب ، و هو السم الذي يفصل بينك و بين اهدافك التي تسعى لتحقيقها ، ببساطة لأنه يقتل التركيز الذي تحتاجه للوصول ، فالمعادلة واضحة تريد الوصول ابقي تركيزك على الطريق و انهي ما بدأته.

كوكب الأرض كوكب مليئ بشكل لا نهائي بالثروات و الخيرات التي تفي حاجيات ما يقارب الثمانية مليار شخص تقرببا حول العالم لكن و على الرغم من وجود مصادر عدة الموارد الا ان القلة القليلة من هذا العدد الهائل من الناس فقط يستطيعون العيش بحرية و بدون عمل بسبب التراكم الهائل للثروة لديهم لدرجة ان البعض منهم يقوم بشراء اشياء لا فائدة منها فقط للترفيه في حسن يوجد على الجانب الأخر اناس لا يستطيعون تأمين قوت يومهم ، فما السبب اذن في هذا فرق بين هؤلاء بالرغم من انهم يعيشون جميعهم على كوكب واحد .


حسب مجلة فوربس الأمريكية وصل عدد المليارديرات سنة 2022 الى حوالي 2755 ملياردير في 70 دولة حول العالم و الرقم في الإزدياد ، اذا قمنا بمقارنة هذا العدد بعدد سكان العالم فالنسبة ضئيلة جدا ، و ان نسبة ان تصبح مليارديرا في السنوات القادمة هي شبه مستحيلة ، فكيف الحل اذا كيف يمكن لشخص ان يصل لمستوى الثاء الذي وصل اليه هؤلاء قبله و في المستوى الصفر نن المستويات المالية ، بالمناسبة و كتوضيح فنسبة ان تصبح مليارديرا اذا كنت مليونيرا فهي نسبة اعلى من ان تكون فقيرا حاليا. (مزحة)


اغنى رجل على هذا الكوكب حاليا هو ايلون ماسك و تقدر ثروته بحوالي 250 مليار دولار متصدرا بفارق كبير عن البقية و عن تاني اقرب منافس له ، و تعود اغلب ثروته لشركة السيارات المملوكة من طرفه و شركة سبيس اكس للفضاء و التي تقدر قيمتها بحوالي مئة مليون دولار . اغلب المليارديرات عصاميين و وصلو لثروثهم عن طريق عدة مجالات قامو بإحترافها و بتقديم أفكار لم يتم تقديمها مسبقا ، فبتميزهم عن الأغلبية انفردو في القمة.


لنتحدث عن مارك زكربيرج و عن شركته العملاقة فايسبوك ، مارك في بداياته لاقى انتقادا كبيرا من اصدقائه و من اقربائه فقط لأنه قام بتقديم شيئ جديد و غريب ، شيئ ليس معتادا عند الناس ، فمن الطبيعي ان يهاجمه كل من تم طرح الفكرة عليه ، و لك ان تتخيل ما وصل اليه تطبيق فايسبوك حاليا ، و الذي صار تقريبا اكبر منصة اعلانات و التواصل اجتماعي في العالم ، و غزى كل الهواتف و صار تفحصه مهمة كل بشري تقريبا في اليوم. 

 

ان تنفرد في القمة ليس امرا سهلا ، فلكي تكون شخصا ناجحا يجب ان تكون متمييزا في تفكيرك و في رؤيتك للصورة التي امامك ، و ان تكون مختلفا في رؤية المشاكل التي تراود محيطك ، فأغلب من ستقابلهم ستجد انهم يقومون الشكو و التذمر من بعض المشاكل التي تواجههم ، لكن نادرا ما تجد شخصا يرى في تلك المشاكل فرص لتطوير نفسه و طريقة تعامله مع تلك المشاكل مختلفة عن الأغلبية العظمى من الناس ، هذا النوع من البشر فرصته ان يستقل ماليا في المستقبل كبيرة ، بالنظر لأساليبه و طريقة تفكيره الخارجة عن الصندوق ، فببساطة لكي تعيش كتلك النسبة القليلة من الناس (1٪) فعليك ان لا تفعل ما يفعله اغلبية الناس (99٪).


نحن نعيش في عصر متسارع و مكتظ ، حاليا التشتيت امر سهل يصيب معظم الشباب ، و هو السم الذي يفصل بينك و بين اهدافك التي تسعى لتحقيقها ، ببساطة لأنه يقتل التركيز الذي تحتاجه للوصول ، فالمعادلة واضحة تريد الوصول ابقي تركيزك على الطريق و انهي ما بدأته. 

تعليقات