القائمة الرئيسية

الصفحات

أندرو "عبدو" تيت أخيرا مسلم فما القصة إذا ؟

بعد قيامه بضجة إعلامية عن أن الدين الإسلامي هو الدين الذي يحل جميع المشاكل التي يعاني منها المعتمع الغربي ، قام الملاكم الأمريكي و بطل العالم أربع مرات في رياضة "الكيك بوكسينغ" أندرو تيت بإعلان دخوله للدين الإسلامي بشكل رسمي، و ان إسمه الأن هو عبدو اندرو.  أندرو تيت معروف عنه انه قاهر التيار النسوي، بسبب أفكاره المنطقية التي يواجه بها جل النسويات التي لا زالت الى الأن تبحث عن المساواة مع الرجل.     نشأ اندرو مع أمه في لندن بعد انفصال هذه الأخيرة عن ابوه و قام بممارسة رياضة الكيك بوكسين في سن صغير من اجل توفير المال، و معروف عنه انه محب لرياضة الشنطرنج و السبب ان والده كان سابقا لاعب شطرنج بعد تقاعده من الجيش .     أندرو كان فتى مكافحا و كان يتدرب مدة سبع ساعات يوميا من أجل تحقيق مبتعاه ، و بالفعل حقق وصل للنجمية و حقق بطولة العالم انذاك اربع مرات ، اندرو طموحه كان اكبر من ذالك، فقد رأى ان المال الذي يجنيه مقارنة مع العمل الشاق الذي يبذله لا يساوي شيئا، و بالفعل قرر الإعتزال عن تلك الرياضة في سن مبكرة لأن هدفه صار واضحا للغاية الا و هو ان يصير غنيا .    اندرو كان في علاقة انذاك مع ثمان فتيات كلهن من بلدان مختلفة ، فخطرت على باله فكرة جهنمية ، فكرة كانت السبب في تغيير وضعه للأفضل،     قام اندرو بالإتصال بحبيباته الثمانية كل واحدة على حدى و عرض عليهم القدوم الى منزله دون علمهم انهن جميعهن سيجتمعن به تحت سقف واحد ، و بالفعل وصلت الفتيات و تفاجأن انهن جميعهن في علاقة مع اندرو تيت ، غضبو عليه و قامو بتوبيخه ، و بعد إنتهائهم ، وقف اندرو بكل ثقة و نظر للى كل منهما مخاطبا : ليس هذا هو الموضوع الذي جمعتكم هنا من أجله لكن أنتن هنا لمساعدتي لبناء مشروع مذر للمال بوفرة ، طرح فكرته على الفتيات ، و هي انه سيقوم بتصميم موقع تعارف على الويب و ان كل من يريد التعرف مع الفتيات سيقوم بدفع المال.    ست فتيات رفضن الفكرة بعد لعنه قامو بالرحيل ، لكن الفتاتين اللتان بقيتا هناك كانو على اتم الاستعداد للقيام بالأمر و رحبو بالفكرة ترحيبا سارا .    بدأ اندرو بتطبيق فكرته ، و بالفعل بعد مدة قصيرة صارت الفتاتات اللتان بدأتا معه المشروع تقريبا 50 فتاة ، صار موقع اندرو للتعارف مشهورا و صار يدر عليه ملايين الدولارات، و بالفعل اندرو صار لديه منزل فاخر و سيارة فخمة ، و كان كل شيىدئ يسير على مايرام.    ذات يوم قرر اندرو خفض عدد الفتيات اللواتي يعملن معه لأن العدد صار هائلا ، و قرر العمل فقط مع ثمان فتيات ، لمن بعد طرده للفتيات قامت احداهن برفع دعوة عليه بتهمة الاغتصاب، اندرو اغلق مشروعه بعد مداهمة الشرطة لمنزله و اعتقاله ، و لم يقم بالفوز بالقضية الا بعد سنتين من جلسات المحاكمة.    اندرو قرر اتخاد مسار اخر بعد الحادثة التي و قعت له مع احدى تلك الفتيات ، فصار محاربا للنسويات التي تتدعي العديد من الإتهامات على العديد من الرجال ، فصارت له شهرة واسعة بسبب طريقة كلامه و حضوره المهيب في الحوارات التلفزيونية ، اندرو صار محط انظار الجميع و صار له متابعون في كل انحاء العالم ، و بالفعل لاق ضريبة مواجهته لأنظمة ضخمة عدة مهاجمات على حساباته فقامو بإغلاق كل حساباته على السوشل ميديا ، مع العلم ان خربة التعبير حق لكل شخص .    اندرو بسبب العديد من المشاكل التي يراها في المجتمع الغربي كان دائما ما يجد الحل في ديننا الإسلامي ، و دائما ما يتجرأ على قولها امام جماهيره بكل ثقة ، الى ان قرر اخيرا دخول الإسلام و الإعلان عن ذالك بفيديو له مع احد اصدقائه المسلمين يصلون معا.

بعد قيامه بضجة إعلامية عن أن الدين الإسلامي هو الدين الذي يحل جميع المشاكل التي يعاني منها المعتمع الغربي ، قام الملاكم الأمريكي و بطل العالم أربع مرات في رياضة "الكيك بوكسينغ" أندرو تيت بإعلان دخوله للدين الإسلامي بشكل رسمي، و ان إسمه الأن هو عبدو اندرو.

أندرو تيت معروف عنه انه قاهر التيار النسوي، بسبب أفكاره المنطقية التي يواجه بها جل النسويات التي لا زالت الى الأن تبحث عن المساواة مع الرجل. 

نشأ اندرو مع أمه في لندن بعد انفصال هذه الأخيرة عن ابوه و قام بممارسة رياضة الكيك بوكسين في سن صغير من اجل توفير المال، و معروف عنه انه محب لرياضة الشنطرنج و السبب ان والده كان سابقا لاعب شطرنج بعد تقاعده من الجيش . 


أندرو كان فتى مكافحا و كان يتدرب مدة سبع ساعات يوميا من أجل تحقيق مبتعاه ، و بالفعل حقق وصل للنجمية و حقق بطولة العالم انذاك اربع مرات ، اندرو طموحه كان اكبر من ذالك، فقد رأى ان المال الذي يجنيه مقارنة مع العمل الشاق الذي يبذله لا يساوي شيئا، و بالفعل قرر الإعتزال عن تلك الرياضة في سن مبكرة لأن هدفه صار واضحا للغاية الا و هو ان يصير غنيا .


اندرو كان في علاقة انذاك مع ثمان فتيات كلهن من بلدان مختلفة ، فخطرت على باله فكرة جهنمية ، فكرة كانت السبب في تغيير وضعه للأفضل، 


قام اندرو بالإتصال بحبيباته الثمانية كل واحدة على حدى و عرض عليهم القدوم الى منزله دون علمهم انهن جميعهن سيجتمعن به تحت سقف واحد ، و بالفعل وصلت الفتيات و تفاجأن انهن جميعهن في علاقة مع اندرو تيت ، غضبو عليه و قامو بتوبيخه ، و بعد إنتهائهم ، وقف اندرو بكل ثقة و نظر للى كل منهما مخاطبا : ليس هذا هو الموضوع الذي جمعتكم هنا من أجله لكن أنتن هنا لمساعدتي لبناء مشروع مذر للمال بوفرة ، طرح فكرته على الفتيات ، و هي انه سيقوم بتصميم موقع تعارف على الويب و ان كل من يريد التعرف مع الفتيات سيقوم بدفع المال.


ست فتيات رفضن الفكرة بعد لعنه قامو بالرحيل ، لكن الفتاتين اللتان بقيتا هناك كانو على اتم الاستعداد للقيام بالأمر و رحبو بالفكرة ترحيبا سارا .


بدأ اندرو بتطبيق فكرته ، و بالفعل بعد مدة قصيرة صارت الفتاتات اللتان بدأتا معه المشروع تقريبا 50 فتاة ، صار موقع اندرو للتعارف مشهورا و صار يدر عليه ملايين الدولارات، و بالفعل اندرو صار لديه منزل فاخر و سيارة فخمة ، و كان كل شيىدئ يسير على مايرام.


ذات يوم قرر اندرو خفض عدد الفتيات اللواتي يعملن معه لأن العدد صار هائلا ، و قرر العمل فقط مع ثمان فتيات ، لمن بعد طرده للفتيات قامت احداهن برفع دعوة عليه بتهمة الاغتصاب، اندرو اغلق مشروعه بعد مداهمة الشرطة لمنزله و اعتقاله ، و لم يقم بالفوز بالقضية الا بعد سنتين من جلسات المحاكمة.


اندرو قرر اتخاد مسار اخر بعد الحادثة التي و قعت له مع احدى تلك الفتيات ، فصار محاربا للنسويات التي تتدعي العديد من الإتهامات على العديد من الرجال ، فصارت له شهرة واسعة بسبب طريقة كلامه و حضوره المهيب في الحوارات التلفزيونية ، اندرو صار محط انظار الجميع و صار له متابعون في كل انحاء العالم ، و بالفعل لاق ضريبة مواجهته لأنظمة ضخمة عدة مهاجمات على حساباته فقامو بإغلاق كل حساباته على السوشل ميديا ، مع العلم ان خربة التعبير حق لكل شخص .


اندرو بسبب العديد من المشاكل التي يراها في المجتمع الغربي كان دائما ما يجد الحل في ديننا الإسلامي ، و دائما ما يتجرأ على قولها امام جماهيره بكل ثقة ، الى ان قرر اخيرا دخول الإسلام و الإعلان عن ذالك بفيديو له مع احد اصدقائه المسلمين يصلون معا.



تعليقات